التخطي إلى المحتوى

فى اول تعليق للمهندس شريف اسماعيل رئيس مجلس الوزراء علي الزيادة فى اسعار الوقود اليوم قال خلال مؤتمر بحضور وزير البترول ونائب وزير المالية

قال اته رغم الإجراءات التي اتخذتها الحكومة فى شهر نوفمبر الماضي وبالإضافة للزيادة الأخيرة فى أسعار الوقود اليوم إلا ان الموازنة العامة للدولة تتحمل 110 مليار جنيه دعما للوقود.

وانه اذا لم تتخذ الحكومة هذه الاجراءات بتطبيق الزيادة الجديدة فى اسعار الوقود، كان دعم الوقود سيرتفع الى 145 مليار جنية تتحملها الموازنة العامة للدولة وتاتي على حساب قطاعات اخري كالصحة والتعليم، ولذلك كان من الضروري اتخاذ مثل هذا القرار رغم صعوبته.

واضاف المهندس شريف اسماعيل رئيس مجلس الوزراء

«كنا دائما نقول إن الدعم لا يصل لمستحقيه، وبالتالي نصحح المسار الآن، وهذا الإجراء اليوم هو جزء من منظومة الإصلاح الاقتصادي».

كانت الحكومة قد اصدرت قراراً بتطبيق زيادة على أسعار الوقود لتطبق ابتداءا من الساعة الثامنة من صباح اليوم، مما أثار غضب المواطنين و ادي الى مشادات بين سائقي السيرفيس والمواطنين لطلبهم زيادة فى اجرة المواصلة لمواكبة الزيادة الجديدة فى اسعار البنزين والسولار .

عن الكاتب

رامى سامى

التعليقات