التخطي إلى المحتوى

تعاون عسكري مشترك بين كل من المملكة العربية السعودية و الولايات المتحدة الأمريكية، في صفقة تعد الأولى من نوعها والتي تمت بإبرام عقود مشتركة بين العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، والرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالعاصمة الرياض .

تعاون عسكري بين الولايات المتحدة الأمريكية والسعودية
تعاون عسكري مشترك بين السعودية والولايات المتحدة الأمريكية

تعاون عسكري وعقود بمئات المليارات بين البلدين

استقبل العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز يوم السبت الماضي الرئيس الامريكي دونالد ترامب بالعاصمة الرياض، في زيارة رسمية لعقد صفقات تعاون مشترك بين البلدين، والتي تم الاتفاق فيها على تسليح الجيش السعودي لكل من البحرية السعوديه، كما تم توقيع اتفاقية تعزيز ورفع كفاءة الحماية الحدودية للمملكة العربية السعودية، بالإضافة إلى تأمين حدود المملكة ضد الهجمات الارهابيه المتوقعة وتعزيز سلاح الدفاع الجوي، ضد المزيد من الصواريخ التي قد تهدد أمن البلاد .

وأكدت مصادر إخبارية أنه بموجب الاتفاقية المشتركة بين البلدين أنه سيتم تزويد المملكة العربية السعودية، بالمزيد من الوحدات البحرية التي من شأنها تأمين الحدود البحرية، بالإضافة إلى مزيد من الطائرات والمروحيات الدفاعية .

وعلى صعيد آخر قامت السيدة ميلانا ترامب، بتوجيه رساله شكر تخص السعوديه على الاستقبال وكرم الضيافة بالعاصمة الرياض والتي ذكرت فيها عبر تغريدة على حسابها الشخصي على تويتر تفيد وصفها بالاستقبال الجميل .

عن الكاتب

السيد مهران

التعليقات